رمز الخبر: ۲۲۳۳۶
تأريخ النشر: ۱۱ December ۲۰۱۵ - ۱۶:۴۸
ال اتش وي نيوز: افتتحت شركة متخصصة في تنظيم المعارض التجارية، الخميس، معرضاً في البصرة للإنشاءات والبناء بمشاركة عدد من الشركات الأجنبية والعراقية، فيما قاطعت الحكومة المحلية في المحافظة المعرض لتنظيمه من قبل شركة تركية، كما غابت الشركات التركية عن المشاركة خلافاً للدورات السابقة.

وقال رئيس مجلس إدارة الشركة المنظمة للمعرض محمد شريف ، إن "70 شركة من 10 دول تشارك في معرض البصرة للانشاءات والبناء بدورته الثالثة، والذي يقام على أرض معرض البصرة الدولي، ويستمر لمدة ثلاثة أيام"، مبيناً أن "الشركات المشاركة بعضها عراقية، والأخرى من إيران والهند وباكستان ومصر ولبنان والأردن".

ولفت شريف الى أن "المشاركة في المعرض تعد جيدة بالرغم من الظروف الصعبة التي يواجهها العراق".

من جانبه، قال مدير غرفة التجارة والصناعة العراقية البريطانية في البصرة حاتم البجاري ، إن "إقبال الشركات الأجنبية على المشاركة في المعرض بدورته الحالية يعد ضعيفاً مقارنة بالدورتين السابقتين"، موضحاً أن "قطاع الانشاءات والبناء يعد من أكثر القطاعات نشاطاً في العراق، لكن الظروف الاستثنائية التي يواجهها البلد انعكست سلباً على المعرض من ناحية التنظيم وعدد الشركات المشاركة".

وفي سياق متصل، كشف مصدر مطلع طلب عدم الكشف عن اسمه ، أن "المعرض كان من المقرر أن تشارك فيه الكثير من الشركات التركية، لكنها تراجعت تباعاً عن قرارها بالمشاركة بسبب توتر العلاقات بين العراق وتركيا"، مضيفاً أن "آخر أربع شركات تركية كان يفترض أن تشارك أبلغت يوم أمس الشركة المنظمة للمعرض بانسحابها نتيجة تحذير صادر عن وزارة الخارجية التركية يدعو الأتراك المتواجدين على الأراضي العراقية الى مغادرتها لأسباب أمنية".

وقرر مجلس محافظة البصرة خلال جلسة عقدها أمس (9 كانون الأول 2015) مقاطعة البضائع التركية وإبعاد الشركات التركية عن المنافسة في المستقبل على المستوى المحلي، وعدم التعامل مع الشركات التركية التي تقيم معارض تجارية في المحافظة، إضافة الى إلغاء رعاية مجلس المحافظة لمعرض الانشاءات والبناء الذي تم افتتاحه اليوم، إذ يؤكد أن مجلس المحافظة أن الشركة المنظمة للمعرض تركية، إلا أن الشركة تنفي ذلك وتزعم انها مصرية.

انتهي

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: